1. اليمن

مطالبات برفع القيود عن المطارات وتحمّل السعودية مسؤولية إعادة الحجاج العالقين إلى صنعاء

|

عقدت وزارة النقل بالاشتراك مع وزارة الإرشاد والحج في حكومة تصريف الأعمال في صنعاء، اليوم الأربعاء، مؤتمرًا صحفيًا للحديث عن القيود المفروضة على مطارات الجمهورية وعرقلة استكمال عودة الحجاج اليمنيين إلى مطار صنعاء الدولي.

وقال وزير النقل، عبد الوهاب الدرة، إنّ "تحالف العدوان الأمريكي السعودي يستخدم الخطوط الجوية اليمنية كورقة للابتزاز السياسي وحصار الشعب اليمني".

ولفت إلى أنّ "إدارة الشركة في عدن أقفلت كافة أنظمة الحجز والمبيعات داخل البلد وفتحها في دول بالخارج، وأنّ تحالف العدوان أوعز لإدارة الشركة في عدن بإقفال أنظمة حجز الرحلات وسحب الصلاحيات لخنق وكالات السفر في أماكن سيطرتهم".

وأشار الدرة إلى أنّ "إجراءات الابتزاز تتم من خلال التشغيل المحدود والمتقطع من وإلى مطار صنعاء والتي لم تخدم سوى 3% من احتياج السفر"
 


من جهتها، طالبت وزارة الإرشاد وشؤون الحج والعمرة برفع القيود عن كافة المنافذ وإعادة فتح المسار الإلكتروني لتسجيل الحجاج عبر صنعاء.

كما دعت الخطوط الجوية اليمنية لإعادة قيمة تذاكر عودة الحجاج الذين لم يتمكنوا من العودة عبر طيران اليمنية.

وحمّل وزير الإرشاد والحج والعمرة، نجيب العجي، "النظام السعودي المسؤولية الكاملة عن احتجاز الحجاج"، مطالبًا بعودتهم إلى صنعاء وتعويضهم.

وفي تصريحات لوكالة يونيوز للأخبار، قال مدير مطار صنعاء الدولي خالد الشايف إنّ "تحالف العدوان يستخدم كل الأوراق لزيادة معاناة الشعب الشعب اليمني، وموضوع الحجاج هو أحد الأوراق التي تحاول السعودية وأدواتها خلق أزمة فيما يتعلق بعودتهم".

وأضاف الشايف أنّه "كان هناك مخطط لإعادتهم عبر مطار عدن، وغالبية الحجاج لا يستطيعون السفر عبر عدن لأسباب سياسية، بالإضافة إلى أن البعض منهم من كبار السن لا يستطيعون السفر برًا من عدن إلى صنعاء، وهذا مخالف لماتم الاتفاق عليه".